أحتـــَاج مـــَن يتـــَأمــلــَني لا مـــَـ ن يـــَقــرانـــَي فحسب!!...

.

لَا يَتَأَلَّق فِي الْكِتَابَه مِن يَتَسَلَّى وَلَكِن (يُبْدِع )فِيْهَا مِن يَتَأَلَّم

..

الأربعاء، 27 أبريل، 2011

يـــــمـــــهـــ....يمـــــهـ.. يااا يمــــهـ...!


هناك 21 تعليقًا:

  1. ليه الحسد يمي من عيون عمه
    وليه الخطا لو قلت كلمة رقيقه
    ازيد يمه ولا كافي مغمه
    اشوف عينك من هماها غريقه"
    ؛؛
    ؛

    ومن سواها تضم جراحنا ..ومن سواها وفية بمشاعرها وحنانها وقربها ومن سواها تجمع شتات الروح فينا آآآه ياعنفوان كم أدمعتِ عيني وأنا أستمع لذلك النشيد الذي تسلل لقلبي وروحي "
    ؛؛
    ؛
    عنفوان
    حفظ الرحمن والدتكِ ووالدتي ولاحرم الله شخص حضن أمه وحنانها فوالله أنها كنزنا في الحياة "
    ؛؛
    ؛

    ماأجمل ذلك الإحساس الذي شعرته هنا
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  2. ريماااس الله لا يحرمني وجودك واحساسك تصدقيني لو اقولك حدود ال20 مره اسمعها من ساعه وبكل مره تدمع عيني سيووول ....

    الله يخلي امك وكل ام والله يقدرني على برها ورضاها .. هي المهم والأهم .. هي اغلى مافي في الكوون...

    لا تبتعدي صديقتي

    ردحذف
  3. ** عنفوان **
    وكيف لا أصدقكِ وأنا من عدت لأحفظها في جهازي بعد أن حفظها قلبي وروحي ياااه ماأعذبها وأحنها من كلمات رغم حزنها ووجعها ولكن أتعلمين يارفيقة الروح بعض الأغاني او الاناشيد نستمع إليها ليس فقط لجمال لحنها أو ترانيمها ولكن حين يلمس الحرف فيها أعمق وجع بداخلنا "
    ؛؛
    ؛
    ليه انخدع في ناس كانت مهمه
    يوم اكتشفها وهم ماله حقيقه
    ليه الذي وقت الرخا كان قمه
    وقت الشدايد مالقينا طريقه "

    ؛؛
    ؛
    عنفوان
    لروحك وقلبك الراحة والامان
    كوني بخير لأكون "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    reemaas

    ردحذف
  4. اول شي اتمنى يكون مروري مرحب فيه
    وثانيه شي احب ابدي رايي في هالمدونه الي لفتت انتباهي في تصميمها واختيار مواضيعها ومن كل قلبي اتمنى لكم الاستمرار ودوام التواصل

    تحياتي لكم
    واير

    ردحذف
  5. مساء الخيرات عنفوان انثى,,
    مدونه رائعه راقت لي كثيرا..
    وأحرفا تطرق سماء الفكر الراقي والأبداع

    آآه ياعنفوان ما اروع هذه الانشوده وكلماتها التي تلامس الجرح,,
    سمعتها اكثر من مره وفي كل مره يزداد سيل دمعي,

    الأم وما ادراك ما الأم,أعاننا على برها والوصول لقمة رضاها

    هنا ابتسمت ودمعت وسررت,,
    تقبلي ودي وتحياتي غاليتي

    ردحذف
  6. ربنا يخليلنا اياهن يا حبيبتي يارب

    مدونتك راائعه بجد

    اول زيارة ولن تكن الاخيرة ان شاء الله

    تحياتي لتميز نبض قلمك

    ردحذف
  7. عنفـــــــــوووان . .
    لاترهقي نفسك .. !
    اقتــــــــــربي ..
    وضمي امك مره بل مرتين بل ثلاثه
    الى حدالمائه ..,,
    حينها ,
    ,,
    !
    !
    حتمـــــاً ’
    ستستمدي جرعة وطااااقه تساعدك على
    الحيـــــــــاة وبقوة ’’

    ادام الله لك من علمتك معنى الحب الحقيقي
    والهمتك شفافيه الصدق والاحساس
    والى من دخلت قلبك واضاءت طريقك
    وحركت فروحك نبضات الانفاس
    دامت لك ((امــــــــــــــــك ))
    وحفظهاالمولى لك مدى حياتك . .
    واعانك على كسب رضاها وبرها ,,

    تنويـــــــه:
    كلمامررت هنا اشعر براحه عجيبه تمنعني الإبتعـــــــــااااد!

    رجوتك ان تكوني بخيييير ..,,

    بنت بابتها!!

    ردحذف
  8. ريماس... لا استطيع ان أقول لك سوى الله لا يحرمني وجودك ويسعدك باللي بقى من حياتك ....


    كوني بالقرب دوماً:)

    ردحذف
  9. عبدالرحمن >>فاضلي ان لم يكن مرحباً بك وان لم يرحب بك كل موجود هنا ...لما سأهتم بمدونتي ... وتصمييمها يرجع للأخ الكريم الفاضل الذي أشكره من الاعماق ...SAMER H

    واشكرك لك مروك الزاهي واتمنى لك العوده قريباً ...

    :)

    ردحذف
  10. قلمي دليلي>> ماتحمليه داخلك هو الجميل.. وانتي برقتك ترين كل شي جميل
    حفظ الله جميع امهات المؤمنين...:)

    كوني بالقرب

    ردحذف
  11. بنت بابتها>>>ربي يخليكي ويسعدك يا غاليه ...
    ردودك اللي تثلج الصدر وربي ..

    الله لا يحرمني منك ...

    ردحذف
  12. مساء العطر عنفوان

    ويارب يحفظ لنا كل امهاتنا

    ويخليهم تاج على رؤوسنا

    لكم كل الود وتروق لنا أختيارتكم
    دمتم بخير

    ردحذف
  13. د.ريان >>مسائك تأني وعدم تسرع .. مسائك مليء بالتفهم واخذ الامور بابسط مما هي لانها بسيطه ...
    مسائك عفويه واضحه .. وتقدير واااضح .. وكلام وااااضح
    مسااااائك هدوووووووء يجري بعروقك ...:)

    اللهم اميييين يااارب وايضاً مازلت أكن لك كل تقدير واحترام .. وتبقى استاذ الغرور الذي احترمه رغم كل قوووله ...:)

    ردحذف
  14. عندما سمعت هذه الكلمات

    عصفت بى الريح وتناثرت كأوراق الشجر

    ففيها حزن لهُ براثن جامحه

    رحم الله أُمى التى كانت كنز من حنان لايفنى

    وأسأل الله أن لايحرمكم من أُمهاتكم
    ...

    عنفوان أُنثى

    حفظ الله والدتك وأدامها لكِ قلباً يحتويك بحنانه

    لكِ ود لايبلى

    ردحذف
  15. جوكر>>رحم الله امك وادخل الجنه من اوسع ابوابها ...

    وحفظك المولى من كل شر:)

    ردحذف
  16. مرحباً " عنفوووان أنثى " :

    حضرت اليوم بكل شغف لجديدكم ؛ ولم يخب ظني ؛ ووجدت موضوعاً - أسعد الآن بتدوين تعليق متواضع عليه - بألف موضوع ...

    استمتعت للأنشودة ثلاث مرات ؛ ولم أكتب حرفاً بل حلقت قريباً لحضن أمي ؛ وتمنيت أنني ما زلت طفلاً ؛ لأرتمي في حضنها ولو لدقائق خمس ؛ فأغسل همي واسمح دمعتي وأحيي قلبي وأستعيد بسمتي وأنعش حلمي واستحضر حرفي لأصرخ بكل ما في : " أحبك وربي يا أمي " ...

    أمي ؛ أتذكر أنني أهديتها بحث قد أعددته فكتبت جملة واحدة ؛ نعم واحدة ولم أجد سواها وقد كانت :

    " إلى أمي ... التي لن تف الأقوال ولا الأفعال بشكرها "

    وقد شكرني عليها - ولم أنتظر أن يفعلا - مشرف البحث ومناقشه ؛ ولما قرأها أخي الأصغر على والدتي ... بكت !

    حاولت مراراً أن أكتب في والدتي ؛ واستطعت بصعوبة بالغة أن أفعل في خاطرة بعنوان " حلو البكاء " وشعرت بعدها ببعض الرضا ؛ والبعض لا يقوم في كل الأحوال مقام الكل ؛ والحمد لله أننا لا نكلف غير وسعنا ...

    ربما أختلف عن بعض من شارك هنا أو مر ؛ فقد تيمتت ؛ فصارت أمي - بكل بساطة - أمي وأبي ...

    أمر واحد يضايقني بشدة ؛ أنني أهاب أمي بشكل لا يوصف ؛ ولم أظن أن المهابة في يوم مضجرة ؛ فكثير من أحاسيسي في أمي بقيت دفينة ؛ وأغلب مشاعري تجاه والدتي لم تولد بعد !

    ما استطعته فعله وأحمد الله عليه وأتشرف به ؛ أنني عودت أولادي الثلاثة على تقبيل قدمي والدتي ؛ وصاروا يتسابقون ليفعلوا ...

    أوووه ؛ أكثرت الثرثرة بعدما استمعت للأنشودة خمس مرات - زادت وربي الآن لست أو أكثر - حتى أظنني لم أعد أملك مزيد من ثرثرة ... غير شكركم على هكذا إبداع ؛ وتهنئتكم على هذا التميز ؛ فلم أصادف حتى الآن تدوينة عبارة عن أنشودة ومن غير مزيد حرف ! وحدها " عنفوووان ... " من تحسن فعل ذلك ؛ فلله درك ... و ...

    // شتات فكر // مر من هنا ؛ ثم مضى.

    ردحذف
  17. أستاذ شتات>:) دايم دايم ماتخجلني ردودك حتى اكاد أن أعجز عن شكرك .. او حتى التعليق عن بعض من مكنون ردك .. وكثيراً ماتبهجني أحرفك .. لكن هنا لا املك سوى أن أقوول لك حفظ الله لك أطفالك واعانني على تربية أطفالي بهكذا شي واجمل ...:)
    والشي الاخر لا تدفن شيء داخلك هو من حق امك ووجب عليك اظهاره لما فيه من بر ...
    وددت كثيراً أن يكون لي حرف طاهر يستحق امي الغالي لكن صدقني لم اجد ولم أستطع وعند التفكير في ذالك فقط أشعر بالخوف ولا اعلم لماذا ؟؟ في السااابق قديم جداً كنت في احد المنتديات مشاركه في افضل موضوع للأم .. ولم أكن بالمركز الاول :( كنت في المركز الثاني الذي أحبطني صحيح كنت بسن أصغر من سني الآن بكثير ولم يكن لي تلك الخبره في الحروف الابجديه كما انا الآن ولا اثني على نفسي سأبقى جاهله بالكثير .. لكن سيكون لي بوووح عن امي اطهر واروع مالي بالحياه لكن لااعلم متى او كيف لكن لن أكتب فيها احرف لكن سأكتب أحرف عني معها ...
    الأهم فاضلي حفظ الله والدتك واطفالك ودينك ..
    وأود أن يكون لي نصيب في قرأت خاطرتك لأمك :) اذا امكن
    :)
    كن بالقرب

    ردحذف
  18. مساء الورد عنفوان أنثى

    أنشودة رائعة تحمل أحساس جميل ومريح

    وأيضاً للأسف شعور بالألم فمهما قدمنا لذلك

    الملاك فوالله لن نفيه حقه في يوم واحد على

    الاقل من أيام حملها لنا في بطنها ...

    عنفوان أعطيها كل حب وأحساس فلن تجدي صدر

    أدفى من صدرها ولن تجدي حضن أحن عليك من

    حضنها فهي هكذا خلقت فقط لتعطي بدون حساب

    ولا تأخذ أي شيء فهو شعور تهبه راضيه مبتسمة

    حتى لو أخذ من عمرها وصحتها الكثير ...

    عنفوان بارك الله فيك وجعلك من البارين بوالديك ولا

    حرمك أجرهما ...

    أسأل الله أن يحفظ والدتي ووالدتك ومن ستكون

    حماتي وأم ثانية لي ..

    تحياتي وأحترامي

    ردحذف
  19. ريبال بيهس>>>>ما أنعم وجودك هنا وما ارق تلك الحروف في حق الملاك كما سميتها .. وكما هي ... ادامك المولى بهكذا اخلاق ووهبك كل ماتحب وتتمنى .....

    كن بالقرب هنا دوماً

    :)

    ردحذف
  20. اختيار موفق تقبلي مروري

    ردحذف